نصائح هامة لتخلص طفلك من الكلام البذيء, تشتكي الكثير من الأمهات على موقع حلوها عن بعض العادات السيئة عند الأطفال وكيفية علاجها، وخصوصاً استخدام الألفاظ البذيئة والمحرجة في كل مكان، وتتسائل الأمهات عن هذه المشكلة وتطرح العديد من الأسئلة حول هذا الأمر منها: كيف أنسي طفلي الكلام البذيء؟ وكيف نقضي على الكلام البذيء عند الأطفال في الأماكن العامة؟ وكيف نتخلص من الألفاظ البذيئة بين الطلاب في المدرسة؟، وغيرها العديد من الأسئلة التي توقع الأمهات في حيرة. النصائح والإرشادات التي ستقودك إلى الطريق الصحيح في التعامل مع طفلك الذي يتلفظ بألفاظ بذيئة الرد بشكل غير مبالغ به: كيف أنسي طفلي الكلام البذيء؟ من الممكن أن ينساه إذا تصرفت بحكمة وهدوء وتروي واجعلي ردة فعلك منطقية، فمن الممكن أن يكون طفلك لا يعرف ماذا فعل أو الخطأ الذي ارتكبه، فقد تخيفه ردة فعلك وسيشعره ذلك بالخجل من شيء لا يفهمه، وإذا رأى طفلك ردة فعل مجنونة منك سيدرك أن هذه الكلمة ستلفت انتباهك وستثير غضبك وسيبقى يكررها.

نصائح هامة لتخلص طفلك من الكلام البذيء

لا تتجاهل الأمر: كما ذكرنا بالنقطة السابقة أن لا نبالغ بردودنا ولكن لا نتجاهلها أيضاً، فالكثير يستخدم أسلوب التجاهل ولكن دون جدوى، يمكن أن يفيد التجاهل في المرة الأولى أو الثانية، ولكن إذا تكرر الكلام البذيء أكثر من ذلك فيجب لفت انتباه الطفل بأن كلامه غير لائق وغير مقبول.

إيجاد البدائل: يمكن مساعدة طفلك بترك الكلام البذيء من خلال إيجاد بدائل لطيفة للمصطلحات البذيئة، ودعي البداية تكون من طرفك، إبدأي باستخدام الألفاظ التي تريدين أن يرددها طفلك بدلاً من البذيئة، وبهذا سيبدأ طفلك تدريجياً بترك الكلام السيء قم بتقديم المكافآت والمكرمات عندما يستخدم الطفل اللغة اللائقة، واحتفل بتقدمه وتحسن سلوكه.

مراقبة ألفاظك: أنتِ قدوة لطفلك في كل شيء، فقبل البحث عن حلول للعادات السيئة عند الاطفال وكيفية علاجها، يجب أن نراقب تصرفاتنا، فتصرفات طفلك هي مرآة لتصرفاتك، سيطري على ردود أفعالك وألفاظك عند الغضب، وقومي بأخذ نفس طويل والعد لرقم 10 قبل التلفظ بأي كلمة.

مكافأة الطفل: يمكن استخدام المكافأة كداعم للطفل عند التخلص من الأمور السيئة، ويمكننا أيضاً استخدامها للتخلص من الألفاظ السيئة لدى أطفالنا، فإذا استخدم طفلك ألفاظاً من قائمة البدائل التي دربتيه عليها، يجب عليك مكافئته بشيء يحبه ليستمر بذلك حتى الخلاص منها نهائياًوتحدث مع طفلك بشكل فعّال حول الكلام البذيء، وشرح له لماذا لا ينبغي استخدامه وما هي الكلمات البديلة اللائقة.

وأخيراً يجب التذكير بأن الأطفال يتعلمون من الكبار كل شيء، فلنجعل بيئة بيوتنا نظيفة وخالية من التصرفات السيئة والألفاظ البذيئة، دعونا ننشأ جيل نظيف و ابدأ بنفسك بتجنب استخدام الكلمات البذيئة أمام الطفل، حيث يتأثر الأطفال بشكل كبير بما يرون ويسمعون قم بتشجيع طفلك على استخدام الكلمات اللائقة والإيجابية، وثنيه عن استخدام الكلمات البذيئة بشكل لطيف وإيجابي، ساعد طفلك على فهم أن استخدام اللغة اللائقة يعكس نضوجًا وثقة بالنفس، وقد يؤثر إيجاباً على كيفية تعامل الآخرين معه كذلك يحتاج تغيير السلوك اللغوي للطفل وقتًا وجهدًا، فتواصل بالصبر وكرر التوجيهات بانتظام.

اقرأ أيضًا: نصائح لتقنع الأم طفلها بسماع كلامها من المرة الأولى

في النهاية، يُعتبر تعليم الأطفال اللغة اللائقة والمهذبة أمرًا مهمًا لبناء شخصياتهم وتهيئتهم للتفاعل الاجتماعي بشكل صحيح. من خلال اتباع النصائح الهامة المذكورة، يمكنكما كوالدين مساعدة طفلكما على التخلص من الكلام البذيء واستبداله بمفردات إيجابية ومهذبة. بالتوجيه الصحيح والثقافة الأسرية الإيجابية، يمكن أن ينمو الطفل ويتطور بشكل صحيح نفسيًا واجتماعيًا، مما يعزز ثقته بنفسه ويساهم في بناء علاقات صحية مع الآخرين في المستقبل.