فوائد تعقيم المنزل من الفيروسات وأهم النصائح, مع انتشار جائحة فيروس كورونا وتزايد الوعي الصحي حول الوقاية من الفيروسات، تأثرت سلوكياتنا الحياتية. يستعرض هذا المقال كيفية تعقيم المنزل من الفيروسات، بما في ذلك فيروس كورونا. يتناول المقال طرق تعقيم مختلفة لمرافق المنزل والغرف والأركان، بالإضافة إلى كيفية تعقيم المشتريات والأشياء المدخلة إلى المنزل، مع التركيز على أهمية تأمين المنزل من الفيروسات.

أهم النصائح عند تعقيم مدخل البيت والحديقة من الفيروسات

مدخل المنزل والحديقة يُعَدّان مناطقًا حساسة نظرًا لتعرضهما للظروف الخارجية والاحتكاك المستمر مع نواقل الفيروسات عبر الهواء والاحتكاك. للحفاظ على نظافة وسلامة هاتين المنطقتين، ينبغي اتباع الإجراءات التالية:

1. إزالة النفايات ووضعها في حاويات النفايات المخصصة، حيث تُعَد هذه النفايات بيئة مثلى لتجمع مسببات الأمراض.
2. رش النباتات والمزروعات بمبيدات حشرية ومعقمات للتخلص من الفيروسات العالقة عليها.
3. استخدام مواد معقمة ومطهرة لتعقيم وتنظيف مدخل المنزل من الخارج والداخل.
4. تعقيم مقبض الباب للحد من تراكم الفيروسات، سواء في المدخل الخارجي أو الداخلي للمنزل وباب الحديقة.
5. تعقيم أسطح الرخام أو البلاط المعرضة للتلامس وانتقال الفيروسات.
6. تعقيم منطقة بيت الحيوانات الأليفة في الحديقة باستخدام مواد مطهرة لحمايتها وحماية سكان المنزل من انتقال الفيروسات.

تلك الإجراءات تسهم في الحفاظ على نظافة وصحة مدخل المنزل والحديقة وتقليل احتمال انتقال الفيروسات إلى داخل المنزل.

تعقيم غرفة المعيشة من الفيروسات

غرفة المعيشة تُعتبر واحدة من أكثر مرافق المنزل تفاعلًا واستخدامًا، حيث يقضي أفراد الأسرة معظم وقتهم فيها، سواء لمشاهدة التلفاز، الجلوس والحديث، أو ممارسة الأنشطة المنزلية. عند تعقيم غرفة المعيشة للحماية من الفيروسات، يُرَاعَى ما يلي:

1. اختيار مواد معقمة مناسبة لأرضية الغرفة، تُطهر بفعالية من الفيروسات دون التسبب في ضرر للمنزل والأثاث.

2. تعقيم الكنب والمقاعد باهتمام، مع التركيز على مساند اليدين في الكنب والكراسي.

3. تعقيم الأسطح باستخدام مواد مخصصة للتطهير من الفيروسات، سواء بالرش، المسح، أو الفرك.

4. تعقيم الأدوات الموجودة على الطاولة، مثل ريموت التحكم والهاتف، وكل ما يمكن أن يكون عرضة لالتقاط الفيروسات.

5. خلع الأحذية عند مدخل المنزل لتقليل انتقال الفيروسات من خلال الأحذية إلى داخل المنزل.

6. تهوية الغرفة وتجديد الهواء للحفاظ على نقاء الجو والتخلص من الفيروسات المحتملة.

7. غسل الستائر والشراشف والأسطح القماشية بشكل دوري للتخلص من الفيروسات الممكن تراكمها عليها.

تعقيم المطبخ من الفيروسات

المطبخ يُعتبر مركزًا حيويًا في المنزل، ولضمان سلامة الأفراد والحد من انتقال الفيروسات أو مسببات الأمراض، يجب تعقيمه بانتظام باستخدام الإرشادات التالية:

1. تنظيف وتعقيم الأسطح داخل المطبخ بواسطة مواد قوية وآمنة للقضاء على الفيروسات دون تأثير ضار على الأسطح.

2. غسل الخضراوات والفواكه بعناية قبل تحضيرها أو تناولها، باستخدام خل أو مواد معقمة للأطعمة، مع الشطف الجيد بالماء.

3. توفير التهوية المناسبة في المطبخ لتجديد الهواء وضمان بيئة نقية للطهي وتخزين الطعام.

4. تعقيم الثلاجة من الداخل والخارج بانتظام للقضاء على الفيروسات والمسببات الأخرى.

5. تنظيف الأواني والصحون والأدوات المستخدمة في الطهي بانتظام باستخدام مواد معقمة.

6. التخلص من النفايات وبقايا الطعام بشكل دوري وصحيح للوقاية من انتقال الفيروسات أو الفطريات.

تطبيق هذه الخطوات يسهم في توفير بيئة صحية ونظيفة داخل المطبخ، وبالتالي، يُقلل من خطر انتقال الأمراض.

تعقيم الحمام من الفيروسات

الحمام، كمكان حيوي في المنزل، يتطلب اهتمامًا خاصًا للحفاظ على صحة الأفراد، ولذلك يجب إتباع إجراءات التعقيم والتنظيف اليومي له، مثل:

1. تعقيم وتنظيف أرضية الحمام باستخدام مواد فعالة ضد الفيروسات دون التسبب في ضرر للأرضية.

2. تعقيم جميع الأسطح في الحمام باستخدام مواد معقمة ومنظفات خاصة لضمان التخلص من الفيروسات والمسببات الأخرى للأمراض.

3. استخدام الليفة والسلكة ومواد التعقيم لتنظيف الزوايا والمناطق الصعبة داخل الحمام.

4. غسل المناشف والبشاكير والأسطح القماشية في الغسالة بدرجة حرارة عالية للتأكد من القضاء على الفيروسات.

5. التأكد من توفر صابون لغسل اليدين في الحمام، وتعليم الأطفال أهمية غسل اليدين بعد استخدام الحمام.

6. تنظيف المرحاض وحوض الاستحمام بالماء ومواد التعقيم والتنظيف لضمان التخلص من الفيروسات والمسببات الأخرى للأمراض.

تعقيم غرف النوم من الفيروسات

ضمان بيئة نوم صحية ونظيفة يعزز الحماية من الفيروسات ومسببات الأمراض. حيث يمضي الإنسان جزءًا كبيرًا من حياته في النوم، ويتعرض خلاله لخطر الإصابة بالفيروسات، ولذا ينبغي الاهتمام بتعقيم غرف النوم بعناية، ويشمل ذلك:

1. تعقيم الأسطح الخشبية للسرير والخزائن والأثاث بمواد مخصصة للتعقيم دون التأثير الضار على الخشب.

2. التهوية الجيدة للغرفة والسماح بدخول أشعة الشمس التي تقضي فعالًا على الكثير من الفيروسات ومسببات الأمراض.

3. خلع الأحذية عند دخول الغرفة لتجنب نقل الفيروسات الملتصقة بالأحذية إلى داخل غرفة النوم.

4. تنظيف الغرفة يومياً وترتيب الملابس في الخزائن للتقليل من الأسطح التي تجمع على الميكروبات.

5. تغيير مفرش النوم وغطاء السرير بشكل دوري، وتعقيم وتنظيف المفارش والأغطية بوسائل فعالة.

6. استخدام تدفئة عالية في الغسالة لغسل الملابس، وتعريضها للتهوية للتأكد من التخلص من أي فيروسات أو مسببات أمراض.

اقرأ أيضًا: نصائح لتربية طفل عبقري في إدارة المال

فوائد تعقيم المنزل من الفيروسات

ضرورة تعقيم المنزل لأسباب عدة:

1. حماية صحة وسلامة جميع أفراد الأسرة والمقيمين في المنزل من الإصابة بالفيروسات المسببة للأمراض.

2. إقامة بيئة سليمة وصحية ومريحة، ما يسهم في تحسين الراحة النفسية والسلامة الصحية للأفراد.

3. القضاء على مسببات الأمراض والحماية الخاصة بالأطفال وكبار السن اللذين يكونون عرضة للإصابة بالأمراض نظرًا لضعف جهاز المناعة لديهم.

4. تعزيز المناعة وتحسين مستوى الحياة عمومًا لتجنب الأمراض التي تسببها الفيروسات.

5. كسر سلسلة انتقال العدوى بين الأشخاص وتقليل الأعباء المالية المرتبطة بإصابة أحد أفراد الأسرة بالمرض.