فوائد الشبة للإبط والمناطق الحساسة وطرق استخدامها, الشبة، وهي واحدة من المنتجات الشعبية المستخدمة على نطاق واسع في مختلف بلدان العالم عبر العصور القديمة. تُستخدم الشبة في مجالات متعددة مثل الطب الشعبي، والعناية التجميلية، وإزالة التعرّق. بالإضافة إلى ذلك، يتم استخدامها في تخمير مجموعة متنوعة من المواد الغذائية. يتناول هذا المقال تعريف الشبة، وطرق استخدامها، بالإضافة إلى التركيز على وسائل الوقاية من المخاطر المحتملة عند استخدامها.

ما هي الشبة؟

حجر الشب أو الشبَّة (Alum) هو نوع من الحجارة الطبيعية البلورية يستخرج من باطن الأرض، حيث يحتوي على مركبات من الألمونيوم والبوتاسيوم والصوديوم. يتمتع بفوائد جمالية وطبية وعلاجية، حيث استُخدم في الماضي في معالجة الجلود للقضاء على الروائح الكريهة، وتفتيح لونها، وتطهيرها، وحمايتها من التعفن. يُعرض حجر الشب في الأسواق على شكل حجارة بلورية أو مسحوق، ويتميز بتنوع أنواعه واستخداماته. يجب تجنب الكريمات الشبة الصناعية أو الكيميائية، حيث قد تحتوي على مواد كيميائية مثل الأمونياك التي يُنصح بتجنبها نظرًا لخطورتها وقدرتها المحتملة على تسبب السرطان في الجلد.

طريقة استخدام الشبة

يُمكن استخدام الشبة بطرق بسيطة تعتمد على شكلها والهدف من استخدامها. على سبيل المثال:

  1. الشبة على شكل حجر:
  • يُرطب الحجر بالماء ويُمرر مباشرة على البشرة في الجزء المراد.
  1. الشبة المطحونة:
  • يُبلل البشرة بالماء، ثم يُرش البودرة عليها.
  1. كريم الشبة:
  • بعض المنتجات تقدم الشبة على شكل كريم يُوضع مباشرة على المنطقة المرغوبة، ولكن يُفضل استخدام الأنواع السابقة لضمان الفعالية والسلامة.
  1. في ماسكات التبييض:
  • يمكن خلطها بمواد سائلة مثل الزيوت أو عصير الليمون لتسهيل امتصاصها من قبل البشرة.

فوائد الشبة للمهبل والمناطق الحساسة

الشبة تُعد حلاً آمناً لمشاكل المهبل، فتحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا، وتُستخدم بشكل طبيعي وخالية من الألمونيوم. تتضمن فوائد الشبة للمهبل القضاء على البكتيريا، وتوفير غسول طبيعي، وتضييق جدران المهبل، والتخلص من روائح المهبل، وتنظيف المهبل بعد الدورة الشهرية. يجب تفادي استخدامها في حالات العدوى أو الحمل، وتحتاج إلى حلها بالماء قبل الاستخدام المباشر. يُنصح بالتشاور مع طبيب قبل استخدامها لتجنب مشاكل محتملة

فوائد الشبة للتبييض

الشبة تمتلك خصائص تساعد في تفتيح الجسم والأسنان. يُفضل خلط مسحوق الشبة بعسل وزيت الزيتون لتهدئة البشرة وتوحيد لونها. كما يمكن استخدامها لتفتيح الإبط بخلطها بعصير الليمون. لركب وأكواع مشرقة، يمزج مسحوق الشبة بالبن وزيت الزيتون. تُستخدم الشبة أيضًا لتبييض المناطق الحساسة بخلطها بالفازلين وماء الورد. لتبييض الأسنان، يفيد مزج مسحوق الشبة بالبيكربونات وعصير الليمون وتطبيقه بالفرشاة. استخدم هذه الوصفات بانتظام لنتائج فعّالة.

الشبة للإبط وإزالة رائحة العرق

بشرة الإبط تعتبر منطقة حساسة للغاية وتتعرض للاسمرار بسبب تراكم الجلد الميت واستخدام مزيلات العرق والاحتكاك المستمر. الشبة تعد من الحلول المفيدة عند استخدامها بمزجها بالماء على بشرة الإبط، وتشمل فوائدها:

  1. تثبط نمو البكتيريا وتُعتبر مزيلًا طبيعيًا لرائحة العرق.
  2. تحتوي على مواد قابضة تغلق المسام وتقلل من التعرق.
  3. تقشر وتفتح منطقة الإبط عند الاستخدام المنتظم.
  4. يساعد استخدامها في تقديم تأثير شد للجلد والتخلص من الترهلات.
  5. تهدئة الجلد الحساس بعد إزالة الشعر وتقيم دورًا تعقيميًا ومضادًا للالتهابات.

شاهد أيضا: فوائد استخدام الشبه – بيرس نيوز

استخدامات أخرى للشبة

استخدامات الشبة متنوعة ومتعددة، وفيما يلي أبرز استخداماتها في مجالي الجمال والطب:

  1. علاج مشاكل اللثة:
  • تُساعد الشبة في وقف نزيف اللثة وعلاج تقرحات الفم عن طريق المضمضة بماء مضاف إليه مسحوق الشبة.
  1. التخلص من الرؤوس السوداء:
  • يُستخدم مسحوق الشبة في ماسكات البشرة للتخلص من الرؤوس السوداء، بالتنسيق مع مسحوق الزنجبيل وتطبيقه على المنطقة لمدة ربع ساعة ثم شطفها بماء بارد.
  1. علاج الجروح:
  • تُستخدم الشبة لوقف نزيف الجروح الطفيفة، حيث تحتوي على مواد تساعد على تخثر الدم، يُنصح بغسل الجرح بماء مضاف إليه مسحوق الشبة وتركه يجف ثم غسله بالماء البارد.
  1. استخدامات الشبة في الطعام:
  • يمكن استخدام الشبة للحفاظ على الخضراوات والفواكه من التعفن، وتُستخدم أيضًا في صناعة المخللات والمخبوزات.
  1. علاج لحب الشباب:
  • يحتوي الشبة على حمض السيليك الذي يُساعد في تقليل حب الشباب ويستخدم كقابض للمسام لمنع تشكل وظهور الحبوب على البشرة.